رئيس الجمهورية يشيد بالدور البارز للطلبة في خدمة القضية الصحراوية العادلة

سس

ولاية الداخلة ، 24 غشت 2018 (واص) – أشاد رئيس الجمهورية ، الأمين العام لجبهة البوليساريو السيد إبراهيم غالي بالدور البارز للطلبة الصحراويين  في خدمة القضية الصحراوية العادلة .

الرئيس إبراهيم غالي وفي كلمته الرسمية خلال إشرافه على افتتاح أشغال المؤتمر الثالث لاتحاد الطلبة، أشاد  بالتجربة المتميزة وخاصة بالثورة الصحراوية، مؤكدا  أن الطلبة الصحراويين، وإضافة إلى الانخراط في صفوف جيش التحرير الشعبي الصحراوي، كان لهم دورهم البارز في حملات محو الأمية والتثقيف الشعبي في أوساط الجماهير الصحراوية، مسخرين جهدهم ووقتهم ومعارفهم لخدمة قضيتهم الوطنية.

ورغم أن تلك الحملات – يضيف رئيس الجمهورية – كانت تجري خلال العطلة السنوية، في فصل الصيف الصعب والقاسي، إلا أنها كانت شعلة من الوطنية والنشاط والحماس والانضباط والحيوية والتربية والتكوين في مجالات عديدة، إنتاجية وفكرية وثقافية ورياضية وغيرها. إنها تجربة جديرة بالدراسة والتقييم والاستفادة من ذلك في تطوير البرامج الصيفية للشباب والطلبة.

وأضاف الرئيس إبراهيم غالي أن  الطلبة الصحراويين سفراء قضية وطنية عادلة، يؤدون واجبهم الوطني في الدراسة والتحصيل، ويفعلون في مواقع دراستهم بنفس حماسة واندفاع كل الصحراويات والصحراويين المتشبثين بحقهم في الاستقلال على كامل ترابهم الوطني.

وإننا  يقول – الرئيس ابراهيم غالي – لنتطلع إلى التواصل المكثف للطلبة في أوساط المجتمع، من أجل الفعل والتغيير الإيجابي من الداخل، والانخراط في عمل ميداني مباشر، في مهمة حضارية سامية، لبناء مجتمع معاصر، ولكن متمسك بقيمه الأصيلة ومثله النبيلة ووحدته الوطنية، سر وجوده وضامن انتصاره. ولن يتأتى ذلك إلا بالتنوير والتكوين والتربية، بالحضور والتواجد والمثالية، بروح التطوع وثقافة الإنتاج، بتطوير الذهنيات، وترسيخ القانون ومؤسسات الدولة الصحراوية، للتخلص من كل الآفات والمظاهر المشينة ومخلفات الحقبة الاستعمارية وسياساتها القائمة على زرع الجهل والتخلف والقبلية.

المصدر: (واص)

أترك تعليقا